أوقاف الجامعة.. تأسيس صلب وطموحات شاهقة

تاريخ التعديل
3 أشهر
أوقاف الجامعة.. تأسيس صلب وطموحات شاهقة

محمد شامي
 
يطمح مشروع أوقاف الجامعة أن يصبح ضمن أفضل ١٠ مؤسسات وقفية على مستوى المملكة بحلول عام ٢٠٣٠، حاملا على عاتقه تطوير أوقاف تعليمية داعمة للبحث العلمي، واقتصاد المعرفة والتنمية المستدامة بتعزيز التنافسية والشراكة والمسؤولية الاجتماعية. وسيطلق المشروع في حفل تقرر أن يرعاه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، الرئيس الفخري لأوقاف الجامعة يوم الأربعاء ٢ شعبان الموافق ١٨ أبريل.
وقال أمين عام أوقاف الجامعة الدكتور عمر بن سعيد آل مشيط: إن المشروع يتضمن ٥ مسارات استراتيجية، تشمل:
• تنمية الموارد البشرية: عبر استقطاب شرائح متنوعة من الداعمين - الاستثمار.
• النمو الداخلي: سواء الاستراتيجية أو الهيكل أو النظم والعمليات أو الإجراءات أو التوصيف الوظيفي أو النماذج أو التحكم في الوثائق والسجلات أو الحوكمة أو جوائز التميز.
• المسؤولية الاجتماعية: بدعم الخدمات التعليمية والصحية وتنمية المنطقة ودعم الموهوبين والمبتكرين وطلاب المنح.
• الشراكة المجتمعية: بما فيها القطاعين الحكومي والخاص والجمعيات والمؤسسات الخيرية.
• اقتصاد المعرفة: ويتعدد بين البحث العلمي النوعي والابتكار وبراءة الاختراع وريادة الأعمال.
وأضاف بن مشيط «هناك ستة أهداف استراتيجية: استقطاب شرائح متنوعة من الداعمين، تنمية الاستثمار النوعي المستدام، التميز في الأداء الإداري والمالي للوقف، تطوير شراكات فاعلة مع قطاعات مختلفة، ريادة الوقف في تحقيق المسؤولية الاجتماعية، دعم ابتكارات البحوث العلمية النوعية لتحقيق اقتصاد المعرفة». 
وتابع «كل هدف استراتيجي يحوي مبادرات. فابتكار وتطوير وسائل وطرق لجذب الدعم المالي وغير المالي وإعداد كوادر احترافية في مجال جذب الداعمين وتطوير علاقات عامة فاعلة مع الداعمين في الهدف الأول، والاستثمار الأمثل لموارد وأصول الجامعة المتاحة وتطوير مشاريع استثمارية متميزة في الهدف الثاني، وحوكمة النظم والعمليات الإدارية للوقف وتطوير الموارد البشرية للوقف وتطوير الأنظمة واللوائح المالية للوقف في الهدف الثالث، وفتح وتطوير قنوات تواصل فاعلة ومستمرة في القطاع الحكومي وفتح وتطوير شراكة استراتيجية مع القطاع الخاص، فتح وتطوير شراكة استراتيجية مع المؤسسات الوقفية والجمعيات الخيرية، دعم الموهوبين والمبتكرين والبحوث العلمية النوعية والخدمات التعليمية والصحية والاجتماعية والأسرة (الأسرة، الطالب، المعلم، الأطفال، كبار السن. ذوي الاحتياجات الخاصة) ودعم وتطوير ممكنات منطقة عسير في الهدف الخامس، ودعم وتسجيل براءات الاختراع والمشاريع النوعية الصغيرة.
وأبان آل مشيط أن أوقاف الجامعة، تضم ٨ مجالات للاستثمار، هي: اقتصاد معرفي، الابتكار، ريادة الأعمال، الصحة، التعليم، السياحة، الترفيه، الزراعة، مؤكدا نقاط القوة التي تتركز في الموقع الجغرافي (السياحة، التنوع البيئي)، البحث العلمي (بيوت الخبرة، الدراسات والاستشارية)، أملاك الجامعة (مساحات واسعة مميزة، مواقع مميزة)، التقنية (أمن معلومات، خبرات التقنية، مركز بيانات متقدم)، التعليم (كليات تخصصية)، الصحة (مدينة طبية، عيادات تخصصية)، الطاقة البشرية (خبرات إدارية، شباب مميز، كفاءات أكاديمية).
 

إضافة تعليق جديد

اخترنا لكم