أمير عسير يرعى توقيع اتفاقية تعاون بين الجامعة وهيئة الأرصاد وحماية البيئة

تاريخ التعديل
أقل من أسبوع أقل من يوم
أمير عسير يرعى توقيع اتفاقية تعاون بين الجامعة وهيئة الأرصاد وحماية البيئة

يحيى التيهاني
 

رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز، أمير منطقة عسير الثلاثاء الماضي بمكتبه بالإمارة توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة الملك خالد والهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة. 
ووقع الاتفاقية معالي رئيس الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة الدكتور خليل بن مصلح الثقفي، ومعالي مدير جامعة الملك خالد الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي.
وتهدف الاتفاقية إلى تبادل الخدمات الاستشارية في المجالات ذات الاهتمام المشترك بين الطرفين، وتبادل المعلومات والخبرات الفنية والبحوث والمراجع العلمية والمطبوعات والإصدارات والمنشورات ذات العلاقة، أو تلك التي يصدرها أي من الطرفين، وتعاون الخبراء والباحثين في كل ما من شأنه تعزيز وتطوير العمل المشترك بين الطرفين.
كما تهدف أيضا إلى نقل وتبادل المعرفة والخبرة والمهارة من خلال تعزيز التعاون في مجال التدريب وورش العمل وكذلك التدريب على رأس العمل، وتنظيم المؤتمرات والندوات المشتركة. 
فيما اعتمدت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة جامعة الملك خالد، كبيت خبرة في الدراسات البيئية. 
من جهته أعرب معالي مدير جامعة الملك خالد عن سعادته بتشريف سمو أمير منطقة عسير لتوقيع هذه الاتفاقية بين الجامعة والهيئة، والتي سوف يكون لها مردود إيجابي على دراسة القضايا البيئية والتنموية بمنطقة عسير.     
فيما عبر سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، عن شكره وتقديره لمعالي مدير الجامعة، ومعالي رئيس الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة على توقيع هذه الاتفاقية، وكذلك اعتماد الهيئة لجامعة الملك خالد كبيت خبرة في الدراسات البيئية، منوها عن سعادته بأن هذه الاتفاقية أتت كثمرة لتميز الجامعة العلمي والبحثي، حيث أصبحت الجامعة وبدعم معالي مديرها تحتل مكانة علمية وبحثية رائدة محليا وعالميا, كونها تحتل المرتبة الرابعة محليا بين الجامعات السعودية، وكذلك المرتبة ٤٤٨ بين الجامعات العالمية، وذلك وفق تصنيف   QS العالمي.
حضر توقيع الاتفاقية وكيل إمارة منطقة عسير المهندس خالد بن عبدالله الربيعة.

 

إضافة تعليق جديد

اخترنا لكم