طلاب السنة التحضيرية وإشكاليات اللغة الإنجليزية

تاريخ التعديل
6 أشهر
طلاب السنة التحضيرية وإشكاليات اللغة الإنجليزية

خلال جولته في مقر عمادة البرامج المشتركة بالمحالة، تجول وفد «آفاق» برفقة الدكتور أحمد مبشر، المشرف العام على العمادة، والدكتور سلطان
الأسمري، مساعد المشرف العام، والدكتور موفق المومني مدير مشروع شركة الخليج للتدريب والتعليم،  بالبرامج المشتركة بالجامعة؛ حيث التقى الوفد بعدد من طلاب البرامج المشتركة لاستطلاع آرائهم بخصوص مادة اللغة الإنجليزية، وما يواجههم معها من إشكاليات.
وقد أشار عدد من الطلاب إلى بعض الصعوبات التي يواجهونها عند البدء ببرنامج اللغة الانجليزية في السنة التحضيرية، وأكد العديد منهم أنه تخطى هذه الصعوبات من خلال المتابعة والتواصل اليومي مع المدرسين الناطقين باللغة الإنجليزية، وحسنوا مستواهم اللغوي خلال العام الدراسي الاول.
وأشاروا إلى أن من أبرز النقاط التي تحفزهم على تطوير قدراتهم اللغوية في تعلم الانجليزية، وجود مدرسين من دول أساسية ناطقة باللغة الإنجليزية مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية وكندا.
وذكر بعض الطلاب أن مشكلة تغير المناهج خلال الفصل الدراسي سببت لهم بعض الارباك، ومنهم من أكد على أن المناهج الحالية للغة الانجليزية تثقل كاهلهم، كونهم يدرسون أربعة كتب لمقرر اللغة الانجليزية، علما أن باقي الجامعات في المملكة تدرس كتاب واحد فقط للغة الإنجليزية.
وقد اتفق الدكتور مبشر مع الطلاب في هذا الاتجاه، مؤكداعلى أن مشكلة اللغة الإنجليزية مشكلة تراكمية، تبدأ من مقاعد التعليم العام، حيث لم يحصل الطالب على تعليم اللغة بشكل جيد فيصطدم خلال دخوله السنة التحضيرية بقوة مناهج اللغة، والتي تتطلبها الدراسة الجامعية بمختلف موادّها، وحل هذه المشكلة، كما ذكر الطلاب، يكمن في تطوير البرامج المساندة للمنهاج المقرر للغة الإنجليزية وعقد دورات إضافية للغة؛ وبينّ أن الجامعة تسعى لإعادة النظر في مناهج اللغة الإنجليزية, وأنها بالفعل بدأت  في استقطاب محاضرين، لغتهم الأم  هي الإنجليزية، وسيتم تدريجيا تجاوز هذا الجانب خلال الفترة القادمة.
 

إضافة تعليق جديد

اخترنا لكم