أشياء صغيرة.. لكنها عظيمة!

تاريخ التعديل
أقل من أسبوع يوم واحد

عندما نشارك في عمل صغير له معنى، فنحن بذلك نجعل منه شيء عظيم لا يقدر بثمن ،فليس لحياة المرء قيمة الا بالعطاء والفعل الايجابي حتى لو كان عطائه لنفسه أو لغيره ، لكنه عطاء يثبت من خلاله بصمته في الحياة ويرسم درباً للآخرين يتخذونه قدوة ونبراسا.
إفعل كل ما يجعل من حياتك وحياة من حولك أفضل مهما كان هذا الفعل بسيط لأنهم يكتسبون منه طاقتهم ويضيف على حياتهم بعدا جماليا وإنسانيا.
أقبل على أي عمل يعبر عن نفسك مهما صغر فقهية العمل باستمراريته، لا تتردد وشارك في الأعمال التي تجعل منك سعيدا.
‏إجعل من مشاركتك طريقة لإظهار ابداعك وتميزك؛ أفعلها بمحبة ليتقبلها الآخرين بمحبة؛ إجعل كل أعمالك تدل عليك وتعرف كل من مر بأعمالك يتذكرك بها.
تذكر أن قيامك بأي عمل يعبر عن مكنونات نفسك سيكون سببا في حب الآخرين لتدريب ما تقوم به وبذلك سيكون لك السبق في نشر العمل الذي سيكون عنوانا لحياتك، فلا ترحلوا عن الأرض إلا بعد أن تكونوا قد أضفتم عليها مزيدا من لمسات الجمال ومن نفحات المحبة وهمسات المودة التي ستكون أساسا لحياة عظيمة تحققت بأشياء صغيرة.
 

إضافة تعليق جديد

اخترنا لكم