أهالي الطلاب والتعليم الإلكتروني.. تخوف وعدم رضا وصعوبات

تاريخ التعديل
6 أشهر أقل من أسبوع
التعليم الإلكتروني

رزان العكاسي،

حسام العمري

 

للأسرة دور كبير في إنجاح التعليم الإلكتروني، وهذا ما أكد عليه معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ خلال  لقاءه عبر قناة العربية حيث شدد على أهمية دورهم في هذه الظروف الاستثنائية في متابعة العملية.

التعليمية لأبنائهم، مؤكدا أنه تم اختيار وقت بداية اليوم الدراسي للطلاب والطالبات في الصفوف الأولية في الساعة 3 مساءا؛ وذلك لضمان تواجد أحد الأبوين لمساعدة الأبناء في العملية التعليمية وفي الدخول إلى الفصول الافتراضية.

ونظرا لدور الأسرة وأولياء الأمور في دعم رحلة أبنائهم التعليمية،  فقد وجه  معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبد اللطيف آل الشيخ بتخصيص خطبة  الجمعة بتاريخ 9 محرم  عن أهمية التعليم عن بعد ودور الأسرة في إنجاحه  من خلال دعم رحلة أبنائهم التعليمية عن بعد وتهيئة الأجواء المناسبة لهم.

ولقياس مدى رضا أهالي طلاب المرحلة الابتدائية عن التعليم الإلكتروني وما يندرج تحته من مهام عليهم القيام بها كالـتسجيل، وجودة التعليم عن بعد قامت «آفاق» بعمل استبيان حول تجربة الأهالي مع التعليم الإلكتروني لأطفالهم شاركت فيه عينة مكونة من 20 شخص، والذي أتضح من خلاله مدى تخوفهم من عدم نجاح هذا النوع من التعليم، وعدم تأقلمهم عليه.

 

وضوح آلية التسجيل

وردا على سؤالهم حول آلية التسجيل ومدى وضوحها وخلوها من التعقيد، أجابوا بنسبة 50% منهم بأنها واضحة و50% بأنها غير واضحة، وردا على سؤالهم  عن مواجهتهم لأي صعوبة عند التسجيل أجابوا 75% منهم بأنهم لم يواجهوا أي صعوبة في التسجيل، فيما أجاب 25% بأنهم واجهوا صعوبات.

 

جودة التعليم عن بعد

وحول سؤالهم عن مدى رضاهم بجودة التعليم عن بعد أجابوا جميعا بنسبة 100% بعدم رضاهم عن جودته،  كما أجابوا  بنسبة 100% ردا على سؤالهم عن الدعم الفني وإذا ما كان متجاوب وسريع  بأنه غير متجاوب.

وردا على سؤالهم عن مدى تأييدهم لقرار التعليم عن بعد خلال هذه الفترة أجابوا بنسبة 50 % بتأييد القرار و50 % بعدم تأييده.

 

مخاوف عدم النجاح

وحول سؤالهم عما إذا ما كان لديهم مخاوف من عدم نجاح خطة التعليم عن بعد وعدم تأقلم الطالبات عليها أجابوا بنسبة 100%  بأن لديهم مخاوف من عدم نجاحها.

 

شمولية المقرر

وكشفت نتيجة إحدى أجوبة الاستطلاع  عن رضا الأهالي بالمقررات والمواد والمعلومات بها من حيث شمولية المعلومات، كما أشادوا بالطريقة البسيطة والممتعة وغير المعقدة في طرح المادة التعليمية.

إضافة تعليق جديد