كلية الإتصال والمعلومات

المستشار المشرف العام
تاريخ التعديل
شهر واحد أسبوع واحد

تدور حاليا في قسم الإعلام، وبتوجيه من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، حركة دؤوبة بخصوص تحول قسم الإعلام والاتصال،إلى كلية، تفاعلا مع «إرادة تحول» بادر بها معالي المدير، حيث تم تشكيل لجان قامت بمراجعة تخصصات الإعلام في الجامعات العالمية في أمريكا وأوروبا وغيرها من الجامعات.
وكان مستدعى هذا التحول هو توجه الجامعة في إعادة هيكلة برامج الكليات وخطط الأقسام لتواكب «رؤية المملكة 2030»؛ كما قمنا بمراجعة داخلية لكافة تخصصات الإعلام والإتصال في الجامعات السعودية والعربية، ووجدنا تقادم هذه التخصصات وتوزيعها الوسائلي التقليدي (صحافة إذاعة وتلفزيون وعلاقات عامة)' كما راجعنا سوق العمل السعودية الحكومي والخاص فوجدنا ان بعض هذه التخصصات إذا بقيت كما هي عليه الحال، فإنها آيلة للموت قريبا.
وكل هذه المعطيات أفضت بنا إلى وضع تصور جديد غير مسبوق في مجمله، وبالتالي رسم هوية تخصصات الإعلام من جديد في الوطن العربي؛ ونعمل حاليا في النسق الإجرائي الأخير لإنتاج هذه المخرجات وإعلانها عبر المجالس المختلفة في الجامعة، وننتظر دعما كاملا لهذا المشروع حتى تصبح جامعة الملك خالد مركز ريادي جديد في تخصصات الإعلام والإتصال والمعلومات.
 

إضافة تعليق جديد

اخترنا لكم